صور عن معالم الجزائر

589.jpg

ALGERIE

أعلان (Banner )

رحلة الى جنوب الجزائر

أعلان (Banner )

المديرية العامة للجمارك

أعلان (Banner )

احصائيات

طلب بطاقة التعريف الوطنية

أعلان (Banner )

قائمة بالجوازات السفر البيوميترية

أعلان (Banner )

Login



فهرس المقالات
الرئيسية
االاقتصاد
صفحة 3
كل الصفحات

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

ص.ب: 578 - صفاة 13006 - الكويت

الدوام الرسمي للسفارة من الساعة 08:30 لغاية 15:00

من الأحد - الخميس

البريد اللالكتروني: هذا البريد الالكتروني محمى من المتطفلين , يجب عليك تفعيل الجافا سكر يبت لرؤيته - أرقام الهواتف: 22519987 - 22519984

-----------------------------------------------------

معلومات تهم المواطن الجزائري بخصوص ما يتعلق بالمديرية العامة للجمارك

(للمزيد من الاستفسار برجاء الضغط)

 


زيارة معالي وزير الشؤون الخارجية الجزائري السيد عبد القادر مساهل للكويت، وتم استقباله من طرف سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وقد سلمت له رسالة خطية من طرف أخيه ورفيق دربه فخامة رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية السيد عبدالعزيز بوتفليقة، هذا وتم استقباله من طرف نظيره نائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية ، معالي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح. صبيحة يوم الأثنين 07-08-2017

 

مرسوم رئاسي رقم 17-143 مؤرخ في 21 رجب عام 1438 هجري الموافق 18 أبريل سنة 2017 يحدد كيفيات إعداد بطاقة التعريف الوطنية وتسليمها وتجديدها . وللمزيد من الاستفسار ... ص رقم: 9(إضغط على الرابط)

 

الجزائر تبدي اهتمامها البالغ بتدهور العلاقات بين بعض الدول الخليجية 07-06-2017 (13:58)

أعربت الجزائر، يوم أمس، من خلال بيان لوزارة الشؤون الخارجية، عن متابعتها باهتمام بالغ تدهور العلاقات بين بعض دول الخليج ودول المنطقة وانعكاساته على وحدة وتضامن العالم العربي.وحثت الجزائر على ضرورة التزام مبدأ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام سيادتها الوطنية في جميع الظروف، بعد أن دعت مجمل البلدان المعنية بانتهاج الحوار كسبيل وحيد لتسوية خلافاتهم التي يمكنها بطبيعة الحال أن تؤثر على العلاقات بين الدول. وورد في ختام البيان بأن "الجزائر تبقى واثقة بأن الصعوبات الحالية ظرفية وأن الحكمة والتحفظ سيسودان في النهاية، خاصة وأن التحديات الحقيقية التي تعترض سير الدول والشعوب العربية نحو تضامن فعّال ووحدة حقيقية كثيرة على غرار الإرهاب".

الاقتصاد:

لمحة حول النموذج الإقتصادي الجديد "رؤية الجزائر 2030" 23/05/2017 (08:58)

اعتمدت الجزائر في عام 2016 نموذجا جديدا للنمو الإقتصادي. وقد بحث مجلس الوزراء هذه الوثيقة المرجعية واعتمدها في 26 جويلية 2016، في ظل ظرف اقتصادي صعب تطلب إجراء تعديلات تظفي المزيد من الصرامة على النفقات العمومية و تعطي مردودا جبائيا أكبر، مع الحفاظ على مبادىء العدالة الإجتماعية والتضامن الوطني المكرسة دستوريا. وقد تمكن الإقتصاد الوطني من تحقيق انجازات هامة على صعيد شبكة الهياكل القاعدية الإقتصادية والإجتماعية، سواء بالنسبة لتوفير السكن والماء الصالح للشرب والتوصيل الواسع للغاز الطبيعي والكهرباء إلى لمنازل وتطوير النقل، أو توفير الخدمات الطبية والتعليم. كما سمح كذلك بتقليص نسبة البطالة في فترة سجلت فيها أعلى نسبها حول العالم (من 30% سنة 1999 إلى 9.9% سنة 2016). لكن بالرغم من أهمية هذه الإنجازات، فإن هذا النموذج الإقتصادي يرتكز على استغلال موارد طبيعية غير متجددة، حيث تشكل المحروقات ما يعادل 60 % من إيرادات ميزانية الدولة،  وقد بينت الصدمة البترولية التي حدثت سنة 2014 مدى هشاشة هذا النموذج، مما يستوجب الإسراع في بناء نموذج إقتصادي جديد يحدث تحولات هيكلية جذرية، من أجل ضمان نمو اقتصادي متسارع و عدالة اجتماعية غير مرتبطين بعوائد المحروقات. ويرتكز النموذج الإقتصادي الجديد، من جهة، على اقتراب جديد للسياسة المالية، مشفوع بمسار 2016-2019، ومن جهة أخرى على تنويع وتحويل الإقتصاد بحلول عام 2030. وتعتزم الجزائر أن تتحول خلال المدى المحدد إلى قوة صاعدة عبر ثلاث مراحل:

 



إستثمر في الجزائر

أعلان (Banner )

الواحات بوابة الصحراء

أعلان (Banner )

جديد السفارة

اظرف البطاقة التعريف الوطنية

أعلان (Banner )

الجزائر

أعلان (Banner )

قائمة بطاقة التعريف الوطنية

أعلان (Banner )